News & Blog

كيفية التغلب على حاجز الكتابه الخاص بك

كيفية التغلب على حاجز الكتابه الخاص بك

كيفية التغلب على حاجز الكتابه الخاص بك

جميع المؤلفين مرّوا بذلك، حاجز الكتابه الرهيب. هناك العديد من النظريات حول كيفية حل ذلك، ولكن كما تعلمون، كل شخص مختلف عن الآخر. فيما يلي ندرج بعض النصائح التي يمكنك أن تجربها.

1.الإستيقاظ مبكراً أو أخذ غفوة

هل تستيقظ في وقت مبكر أو تبقي حتى وقت متأخر لتكتب أفضل كتاباتك؟ لقد وجدت العديد من الدراسات العلمية أن النشاط الإبداعي في الدماغ يكون في أعلى درجاته أثناء ومباشرة بعد النوم. وتشير البحوث أن النوم والأحلام تساعد على بناء الارتباطات بين المعلومات التي يكتسبها عقلنا معها خلال النهار. فالنوم، بعبارة أخرى، يخلق البصيرة.
وتؤكد الدراسات أن الكُتَّاب الذين غيروا الوقت من اليوم الذين يكتبون فيه لوقت مبكر من الصباح كانوا يتغلبون علي حاجز الكتابه الخاصة بهم. ومع ذلك، الكُتَّاب الذين يكتبون في أوقات متأخره يستخدمون النوم في تحسين كتاباتهم ايضا حيث يأخدون قيلولة قبل أن يبدؤا جلسات كتاباتهم في وقت متأخر من الليل بهم.

وهناك أسباب أخرى لماذا الصباح مثالي للإبداع. الصباح هادئ، وأنت مرتاح بشكل جيد، و الاشياء التي تشتتك لم تبدأ بعد. في الواقع، الكتاب الذين كتبوا بنجاح قاوموا تصفح رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بهم، والانخراط في وسائل الاعلام الاجتماعية، أو تشغيل الراديو أو التلفزيون حتى ينتهوا من كتابتهم اليوميه.

2. قف عندما تسير الأمور جيداً.

الكتابه لوقت طويل يمكن أن تنتهي كحفله سيئة. لا تفكر حتى في أن تُكمِل.
كشف الكُتَاب أنهم شبهوا الكتابة لفترة طويلة جدا كالبقاء لوقت متأخر جدا في حفلة: أنت تتعب، ويتعكر مزاجك، ويصبح الأمر غير مسلي. وبعد ذلك سنتذكر الحفله من وجهة نظر هذا المزاج المتعكر بدلا من ساعات المتعة التي قضيتها قبل أن تصل لذلك التعب و الإرهاق.
ببساطة، عندما تسير الأمور جيده توقف عن الأمور و أنت ما تزال في مزاج جيد و ستجد نفسك تعود للكتابه من جديد، لكن إن أكملت حتي تصطدم بحاجز الكتابه من جديد فستقضي بعض الوقت حتي تعود للكتابه من جديد.

3.التوقف عن المُشَتِتَات الرقمية

عندما تشعر بألم للإستمرار أو صعوبه في التركيز الذي يأتي من العمل، عما تبحث؟ إلهاء.
وماذا في عالمنا المعزز رقميا ولا يعبد عنك سوي ضغطه علي زر؟ الملايين والملايين من صفحات الالهاء من أشرطة الفيديو لقطط مضحكه وحتي مواد تثقيفيه، من تحديثات الفيسبوك إلى آخر الأخبار.

قضيت في مرة نصف ساعة في مشاهدة مجموعة من الأفلام عشوائية. ثم لتعويض ذلك، قرأت صحيفة ذكية على الإنترنت، وعند هذه النقطة كان وقت الغداء، وكان نصف يوم قد مر.
الاستغناء عن الاتصال بالإنترنت يعطي الكُتَّاب دفعة للإبداع. لم يعد لديك ميل لتصفح الإنترنت أو الرد على البريد الإلكتروني عندما يأتي الإلهام.

حتى لو كنت لا تبحث عن الهاء لتجنب العمل، يمكن أن تصبح مُشَتت بسهولة إذا وصلك بريد إلكتروني أو أي شيء آخر يجذب للاهتمام.

4.التوقف عن محاولة كتابة كل شيء في جلسة واحدة
في حين أن بعض الكتاب يمكن ان تنتجوا طوال اليوم، فإن الغالبية يعملون أفضل عن طريق الحد من ساعات الكتابه بحد أقصي ثلاث أو أربع ساعات يوميا. تحديد موعد نهائي ومهلة زمنية لذلك يجعلك أكثر تركيزا

5.افعل شيء آخر

التغيير في المشهد أو النشاط الذي تفعله علاج كبير لحاجز الكتابه لأولئك الكُتَّاب الذين أجروا استطلاع الرأي الخاص بنا. الذهاب لنزهة، خبز كعكة: مجرد الابتعاد عن المكتب والتوقف عن الكتابة. قضاء فترة من الوقت بعيدا عن مكتبك، وإجراء نشاط آخر (وليس تصفح الإنترنت)، يسمح للعقل أن يعمل على مستوى اللاوعي. كثيرا ما أجد أخذ استراحة قصيرة يمكن أن يؤدي إلى حل في بضع دقائق من نشاط جديد. فعدد الكعك النصف مخبوز الذي قمت به لا يمكن إحصاؤه.

6.الكتابة في أي مكان
تعلُم كيفية الكتابة في أي مكان كان علاجا أساسيا لكثير من الكُتَّاب. أن تكون قادر على تدوين الملاحظات في أي مكان وفي أي وقت عزز خيالهم وإزال الضغط من الكتابة في وقت محدد من اليوم. والسبب في هذا هو مماثل لمساعدة النوم على الإبداع.

عندما تكون لا تركز على العمل في متناول يدك – لأنك في سيارة أجرة، في الحافلة، أو تتناول وجبة غداء – عقلك في ذلك الوقت يعمل في الخلفية علي هذه القضية.

هذه طريقه مضمونه، فقط عندما تكون في منتصف شيء آخر، سوف تأتي لك فكره. إذا لم يكن معك مفكره، قد تفقد لحظة الإلهام الخاصه بك للأبد. كثير من الكُتَّاب يحملون مفكره معهم في جميع الأوقات لكي يكونوا جاهزين عندما تأتي فكرة لهم، فإنهم في حاجة إلى الكتابة في أي لحظة. كثير من الكُتَّاب الذين عانوا من حاجز الكتابه علّمُوا أنفسهم حمل مفكره والكتابة كلما جائت لهم أفكار جديده.

7.البحث عن الوقت الأمثل الخاص بك
سواء كان ذلك في الصباح، أو في وقت متأخر من الليل، وقال العديد من المشاركين في استطلاع الرأي أن تعويد أنفسهم علي الكتابة في نفس الوقت كل يوم كان له تأثير إيجابي على إبداعهم. يمكنك الإحتفاظ بمذكرات بالوقت الذي يجب عليك أن تكتب فيه. تدوين أهداف كتاباتك مع وقت محدد هو مفتاح لتحقيق تلك الأهداف.

8.كوِّن خريطة ذهنية

لا تكون مقيداً بالصفحة التي أمامك. كون خريطه ذهنيه لإبداعك أو لعاصفة أفكارك: اكتب الأفكار التي تأتي لك والصقها بلوحة أو بعثرها على الأرض.قم بالكتابة في قصاصات ومفكرات وأجمعهم في النهايه.

9.إقرأ كتاباً

بدأ العديد من الكُتَّاب لأنهم حصلوا علي الإلهام من كتاب. عُد وإقرأ المقاطع التي ألهمك للكتابة في المقام الأول- سوف تزيد من معنوياتك، ستذكرك لماذا كنت مهتما من البدايه في الكتابة، وتحفزك لتبدع.

هل تريد التواصل معنا ؟

للتواصل عبر الفيس بوك يرجى الضغط على اليسار