News & Blog

ماذا تفيدنا قراءة الروايات ؟!

ماذا تفيدنا قراءة الروايات ؟!

يتساءل الكثير من الناس حول جدوى قراءة الروايات أو كتب القصص والخيال بشكل عام، حيث هنالك بعض المعتقدات التي تؤكد أن ليس هنالك أي فائدة ترجى من قراءة الروايات وأنها مضيعة للوقت فحسب وبدلاً من ذلك يجب التوجه لقراءة كتب المعلومات البحتة، لكن ما صحة هذا الإدّعاء وهل بالفعل لا جدوى من قراءة الروايات، وأنها لا تضيف معلومات لنا أو ثقافة؟ بالتأكيد لا فهنالك العديد من الفوائد التي يجنيها الفرد من قراءته للروايات الخيالية، نستعرض بعضاً منها:

  • عيش الخبرات وأخذ العبر بسرعة وسهولة: فهنالك العديد من الروايات التي تسرد الأحداث الواقعية بصيغة القصة، أو التي يعكس الكاتب حياته عبر صفحاتها، فتلك الروايات تكسبك الخبرة وخلاصة حياة بأكملها في صفحات تقرأها بعدد قليل من الساعات، فهذه الخبرات نقلت بشكل سهل وممتع مما يوفر على قارئها سنوات من البحث كي يصل إليها.
  • تحسين التواصل الاجتماعي وفهم النفس البشرية: الكاتب الجيد يعكس المواقف الاجتماعية بحرفية كبيرة، فعلى عكس الحياة العادية، ينكشف في الحياة الخيالية للرواية أسرار النفس البشرية، وتتفوه الشخصيات بكل ما في داخلها على شكل مونولوج، فهذه الشخصيات تعطينا فكرة جيدة عن طبيعة الأشخاص مما يسهل تعاملنا وتواصلنا الإجتماعي معها، فحين نفهم الدوافع من التصرفات يسهل علينا التعامل مع الناس.
  • تفتيح الآفاق والمدارك حول الناس والثقافات: حيث تعمل على نزع الفوارق وتفهم اختلافات الناس وتبديد العنصرية من النفس، حيث أن الروايات تكتب في كل بقاع الأرض والترجمة تجعلها متاحة للجميع، ولدى قراءتها تشعرك بأن الأصل في الحكم على الناس هو الإنسانية وليس أي شيء آخر، وهذا بحد ذاته يوسع المدارك واستيعاب الآخر.
  • تقوية اللغة وسلاستها لدى القارئ: لا تكتب الروايات باللغة ذاتها التي تكتب بها الكتب المعرفية، ولهذا فإنها تثري المعاني وشعرية اللغة لدى القارئ، فتخلق مشروع كاتب ناجح، ومتحدث لبق بارع.
  • خلق روح الإبداع وتطويرها: ولعل هذا الجانب من أكثر الجوانب أهمية وبروزاً لدى قراءة الروايات، حيث أن الخيال الخصب للكتّاب يعمل على إثراء وإعطاء أفكار كثيرة للقارئ فتتغلل داخل عقله لتتبلور وتصنع إبداعأً ينعكس في حياته، فمثلاً تخيل روايات الفنتازيا وتفاصيلها يثري الإبداع حيث أن قراءة هذا النوع من الروايات تجبرك على التخيل ووضع التفاصيل وبالتالي تنمى هذه الملكة لديك فتصبح قادراً على تخيل العديد من الأمور ووضعها في الحياة العملية.
  • المتعة والراحة النفسية: يكفي هذه الفائدة بحد ذاتها، فالاسترخاء والمتعة والعيش بعالم آخر جميل له الأثر الكبير على النفس، أثبتت دراسات عديدة أن القراءة بشكل عام والروايات بشكل خاص تعمل على تخفيف التوتر بشكل ملحوظ.

لعلنا أجبنا في هذا المقال عن سؤال ماذا تفيد قراءة الروايات، فماذا تفضلون قراءة الروايات أم كتب المعلومات؟

 

هل تريد التواصل معنا ؟

للتواصل عبر الفيس بوك يرجى الضغط على اليسار